خطاب من الصحة بعودة الأطباء الحاصلين على إجازات.. وإلغاء إجازات الدراسة وإلحاقهم بالمستشفيات

أصدر الدكتور محمد عبد الوهاب رئيس قطاع مكتب وزير الصحة والسكان، بإجراء حصر كامل للقوى البشرية (أطباء –تمريض – تخصصات أخرى)، بكل مستشفى شاملا (على قوة العمل- الحاصلين على إجازات ونوعها ومدتها)، وأن يتم منح الإجازات المرضية للأطباء بعد العرض على لجان طبية عليا برئاسة فروع الهيئة العامة للتأمين الصحي.

وأكد الخطاب –الذي حصلت “الشروق” على نسخة منه – أن يتم تكليف أطباء الزمالة والتكليف القدامى والجدد للعمل بمستشفيات الفرز والعزل والعلاج الحالية والمستقبلية، ويتم تأجيل الإجازات الدراسية، أو التفرغ للدراسة فورا، ويتم إلحاق جميع العاملين بأماكن عملهم.

ولفت الخطاب إلى التزام جميع مديري المستشفيات (والتي تقوم بتقديم العلاج للمصابين بكورونا المستجد) بالتواجد بالمستشفى أو أحد النواب أو أحد الوطلاء على مدار 24 ساعة، وألا يكتفي بالمدير المناوب، أو النائب الإداري، على أن تتم المتابعة الشخصية والدقيقة، وإبلاغ مكتب الوزيرة بجدول النوبتجيات (أساسي- احتياطي) لفريق العمل المتواجد.

وذكر الخطاب، أن تتم المحاسبة الفورية لأي تقصير في العمل، أو تقديم الخدمة الطبية للمرضى، ويتم فتح باب التعاقد من (داخل وخارج ) الوزارة (جامعات- مؤسسات أخرى- طبيب حر) للعمل بالمستشفيات التابعة للوزارة (العزل – الفرز – العلاج)، طبقا لأمانة المراكز الطبية المتخصصة في هذا الشأن.

ووجه رئيس قطاع مكتب وزير الصحة والسكان خطابه إلى كل من رئيس قطاع الطب العلاجي، ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتأمين الصحي، ورئيس الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، ورئيس مجلس إدارة المؤسسة العلاجية بالقاهرة، ومديري مديرية الشئون الصحية بالمحافظات.

يذكر أنه سبق وناشدت وزيرة الصحة هالة زايد الأطباء، أمس، خلال زيارة تفقدية لها، بأن يقطعوا إجازاتهم ويكرسوا وقتهم كاملا للعمل مع الوزارة لمكافحة كورونا.

كما سبق وتم تأجيل اختبارات الزمالة المصرية لأجل غير مسمى، والتي كانت مقررة الأسبوع المقبل.